خبيرة التجميل منى شافع تتحدث لطب 24 عن تقنية الهيدرافيشل والليزر

أكدت خبيرة التجميل منى شافع أن أحدث التقنيات المعمول بها حاليا للعناية بالبشرة هي تقنية “الهيدروفيشل” وهو ما ينصح به خبراء التجميل على مستوى العالم.

وتقنية الهيدرافيشل عبارة عن أداة hydradermabrasion طبية تجمع بخواصها 3 مهمات، وهي التنظيف، التقشير مع تفريغ المسامات، وترطيب البشرة وتغذيتها عبر ملئها بسيرومات مكثفة من المواد المستخلصة الطبيعية كمضادات الأكسدة وحمض الهيالورونيك الذي يجذب الماء إلى البشرة ويساعد في الحفاظ على رطوبتها، ومستخلص الطحالب الحمراء لتفتيح البشرة، ومستخلص زهرة أرنيكا لتهدئة البشرة الى جانب مواد أخرى مثل النحاس والزنك والببتيدات والماغنيسوم، ما يمنح المرأة بشرة أكثر نضارة وترطيبا ويعالج العديد من عيوب الجلد.

وقالت شافع في حوار مع موقع طب24 إن إزالة الشعر بتقنية الليزر، هو أحد الخيارات التي ساعدت الكثيرات على إضعاف البصيلات والتخلص من الميلانين الموجود بالشعر وبالتالي يؤدي إلى التخلص من الشعر بشكل شبه تام، عبر إجراء العديد من الجلسات والتي تختلف في عددها مابين كل سيدة وأخرى حسب كمية الشعر الزائد لديها.

واضافت :” الليزر حاليا من أفضل الطرق لإزالة ولكن كثير من الناس عندهم مفهوم مغلوط لجهة أن الشعر يختفي نهائيا بالليزر وهذا مفهوم غير صحيح”.

واكدت أن هناك عدة أنواع مختلفة لليزر، ويتميز ليزر إزالة الشعر بأنه يقوم بالتأثير على جذور الشعر فقط دون التأثير على الأعضاء الداخلية والأنسجة المحيطة.

وأشارت، أنه من المهم جدا أن يكون الشخص الذي يقوم بالليزر هو شخص متخصص، لكي يقوم بعمله بطريقة سليمة ولا يعرض الشخص لأي خطر.

و أوضحت، أن الليزر يحتاج إلى عدة جلسات، وتختلف فترة العلاج المطلوبة حسب المنطقة ويختلف حسب نوع الجهاز وتطوره وطريقة التطبيق فتحتاج منطقة اليد مثلا إلى مدة أطول من باقي الجسم وكذلك منطقة فوق الشفتين، والمناطق التي يوجد بها الدورة الدموية بشكل عال والتي تحتوي على مفاصل، كما أنه من الضروري عدم إزالة الشعر من المناطق التي يوجد بها الشعر الوبري الخفيف بالليزر حتى لا يصبح الشعر أكثر كثافة وأقوى وخصوصا منطقة الوجه.

“هناك اكثر من جهاز لليزر بيتحدد علي لون البشره ولون الشعر الموجود بالجسم” تابعت شافع.

وأشارت شافع إلى أنه يجب الحرص على بعض الأمور خلال جلسات الليزر مثل:

– يمنع استخدام المياه الساخنة، حتى لا يتحسس الجلد.

– يفضل استخدام الكريمات التي تحتوي على فيتامين E والتي لا تحتوي على أي نوع من أنواع المقشرات، بل تحتوي على كريمات مهدئة.

– تجنب إزالة الشعر بالطرق التقليدية.

– الإبتعاد عن أشعة الشمس.

– عدم السباحة خلال عمل الليزر.

وعن أكثر الأماكن تحسسا لليزر ذكرت شافع أن منطقه الوجه من اكثر الاماكن الحساسه مع الليزر .

وتنصح شافع بضرورة العناية اليومية بالبشرة .. “فمن الضروري تحليل البشره قبل اختيار مجموعة العناية بالبشرة والتي تكون عبارة عن غسول للبشرة تونيك لقفل المسامات سيروم للبشرة واقي شمس
مجرد اتباع هذا الروتين ويكون مناسب على نوع البشرة كافي انه يحافظ عليها”.

ورداً على سؤال حول تقنية الفيلر أكدت شافع أنها عبارة عن إجراء تجميلى دون اللجوء للجراحة، حيث يتم بواسطته حقن مادة محددة فى مناطق بالجسم والوجه بشكل خاص لإزالة التجاعيد والحفاظ على شباب البشرة.

والخبيرة منى شافع مصرية الجنسية بدأت عملها في مجال التجميل في السعودية منذ ٨ سنوات لتنتقل بعدها الى تركيا وشقت طريقها في دراسة التجميل غير الجراحي وعلاجات شعر علاجات بشره ميكروبليندينج اظافر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق