“لو ناوى تزرع أسنانك”.. الدكتورة أماني أبو صالح ستساعدك فى كل التفاصيل..

زراعة الأسنان أحد أهم الطرق التكنولوجية الحديثة لتعويض فقدان الأسنان، ومع التطور التكنولوجى الذى شهده مجال زراعة الأسنان أصبح هناك العديد من الطرق والوسائل التى يمكن الاعتماد عليها فى إجراء هذه العملية، إلا أن هناك مجموعة من النصائح يجب أخذها فى الاعتبار قبل قرار إجراء العملية حتى لا تنتهى بالفشل.

تقول الدكتورة أماني خلف أبو صالح إن زراعة الأسنان تهدف إلى غرس زرعات (Implants) معدنية جديدة مكان الأسنان التالفة نتيجة الإصابة بعدوى جرثومية مزمنة في الأنسجة المحيطة بالسن.

أضرار ومخاطر فقد الأسنان

وتحذر الدكتورة أماني أبو صالح من أن فقد الأسنان أكثر ضررًا من الناحية الصحية على جسم الإنسان من فقد عقلة إصبع من أصابع اليد أو القدم، مشيرًة إلى أن السِنة الواحدة مثل الخيط الذى نشده من القماش، بحيث “يكر” النسيج بشكل كامل، وبالتالى يجب عدم التهاون مع هذا الأمر، ومراجعة طبيب الأسنان بشكل عاجل عند تعرض أى سِنة من الأسنان للخلع.

وأضافت الدكتورة أماني أبو صالح ، فى تصريح خاص “طب24″، أن خلع السِنة من مكانها يؤثر على العظام الموجودة تحت هذه السِنة، حيث تتعرض للضمور، وهو ما يؤثر بشكل سلبى على الأسنان الموجودة بالقرب منها، بحيث تتعرض للميل بسبب ضمور عظام السنة التى تم خلعها، بالإضافة إلى أن الأسنان المقبلة لها تبدأ هى الأخرى فى السقوط محذرو من أن الآثار السلبية لخلع السنة تمتد لتصل إلى المعدة والأمعاء خلال مضغ الطعام، فضلا عن تأثيرها على شكل الوجه خاصة النصف السفلى من الوجه.

دور زراعة الأسنان فى تعويض الأسنان المفقودة

وحول التعامل مع مشكلة فقد الأسنان، تؤكد الدكتورة أماني أبو صالح، أنه يمكن من خلال الاعتماد على الوسائل التكنولوجية الحديثة فى مجال زراعة الأسنان تعويض هذا الأمر بكل سهولة، حيث يمكن الاعتماد على “الأشعة المقطعية” التى تساعدنا فى تحديد اتجاه وحجم الزراعة، فى ظل الاختلافات الكثيرة فى تصميمات الزراعات المختلفة للأسنان، بحيث يمكن الاختيار من بينها بحيث تتناسب وتتواءم مع أى شكل لعظام الفك موجود يتم الزراعة له.

وتابعت الدكتورة أماني أبو صالح أنه يمكن تعويض الأسنان من خلال “البورسلين”، الذى يماثل مينا الأسنان بنسبة 95%، وكذلك تعويض للثة سواء بشكل طبيعى من خلال زراعة اللثة أو عن طريق اللثة الصناعية، مشددة على أن المريض سوف يحصل فى النهاية على سنة طبيعية، يمكنه تناول الطعام بها دون أى مشاكل، وليس الأهم الانتهاء من الزراعة بشكل سريع، ولكن لابد أن يتم الأمر بشكل صحيح جدا، بناء على العلم والتكنولوجيا.

تصورات خاطئة عن زراعة الأسنان

وأوضحت الدكتورة أماني أبو صالح، أن هناك اعتقاد خاطئ عند قطاع كبير من المواطنين، أنه يتم خلع السنة الطبيعية، ومن ثم الانتظار بعض الوقت لحين القيام بزراعة الأسنان، والانتظار لوقت أطول حتى نحصل على الأسنان، مشيرا إلى أن أفضل زراعة للأسنان يكون بعد خلع السنة الطبيعية مباشرة، حيث يتم وضع جدار الزراعة الجديدة، مكان جدار السنة الطبيعية، وبالتالى لا يوجد فترة انتقالية بين الخلع والزراعة.

كيف تتم عملية زراعة الأسنان وماهو النوع الأفضل؟

وتقول الدكتورة أماني أبو صالح إن الزراعة عبارة عن جزئين، الأول “السفلى” ويكون داخل العضم، والثانى “العلوى”، وهو الذى يتم تركيبه على الزراعة السفلية أو “الداخلية” بعد 3 شهور، ثم بعد ذلك يتم تركيب “تلك” مشابه للسنة الطبيعية، موضحة أن المشاكل المتعلقة بالجزء السفلى فى بعض أنواع الزراعات تتمثل فى وجود خط لونه أسود تحت الطربوش بما يعطى شكل صناعى غير جيد، أما المشكلة الثانية تتمثل فى دخول بقايا الطعام بجوار التاج وأسفل الطربوش، وذلك نتيجة عدم التئام اللثة حول الزراعة.


____________
الدكتورة اماني ابو صالح
نابلس – مجمع نابلس التجاري – ط8
0569821123 / 09-2377939

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق