“مدارس الفنار” و” النخبة” تطلقان مبادرة ” ازرع خيراً لأجل تركيا”

أطلقت مدارس الفنار الفلسطينية الدولية في إسطنبول ومجموعة النخبة للإستثمار والتسويق حملة للمساهمة في إعادة تشجير الغابات التي تعرضت لحرائق هائلة أتت على آلاف الهكتارات جنوب وجنوب غربي تركيا.

وقال المدير العام لمدارس الفنار ومجموعة النخبة الدكتور عيسى الخواجا خلال اطلاقه حملة “ازرع خيراً.. لأجل تركيا” إن العرب المقيمين على الأراضي التركية جزر لا يتجزأ من المجتمع التركي وإن المبادرة تأتي في إطار المساهمة يدا بيد مع الجمهورية التركية حكومة وشعبا للمشاركة في حملة إعادة تشجير الغابات التي أتت عليها ألسنة النيران في عدد من المدن التركية

وأشار إلى أن “الحملة تستهدف جمع آلاف الأشجار المعمرة للتبرع بها”.

داعياً العرب المقيمين في تركيا للمساهمة في الحملة والتبرع والانضمام لها.

وأوضحت أنه بإمكان الراغبين في المساهمة بالحملة من خلال الاتصال مباشرة مع المدرسة أو مجموعة النخبة عبر مكاتبها في إسطنبول.

لافتاً إلى الحملة ما هي إلا رسالة دعم وعربون محبة ومودة إلى المجتمع التركي وذلك لأنها جزء لا يتجزأ من المجتمع التركي..

والجمعة، انطلقت في تركيا، حملة كبيرة لزراعة الأشجار في الغابات التي اندلعت فيها حرائق خلال الأيام الماضية، وذلك في مناطق متفرقة بعدد من الولايات التركية.

وقالت وزيرة الأسرة والخدمات الاجتماعية دريا يانيك، في بيان، “إنه يوم وحدة.. سنزرع المزيد من الأشجار بدلاً من غاباتنا المحترقة، وسنجعل أركان هذا البلد الأربعة خضراء، ولن نسمح لمن يعمل على تدمير مستقبل العالم من أجل طموحاته المظلمة”.

فيما قال نادي “أضنا سبور” في بيان، “نبدأ حملتنا بالتبرع بـ 10 آلاف شتلة، حيث نتبرع بـ 1000 شتلة مقابل كل هدف نسجله طوال الموسم، بما في ذلك مباريات الدوري الممتاز وكأس تركيا، بدءًا من المباراة الودية التي سنلعبها ضد بشيكتاش في 6 آب/أغسطس المقبل”.

واندلعت حرائق غابات في عدة ولايات تركية جنوب وجنوبي غربي تركيا، بينها أنطاليا، وأضنا، وموغلا، ومرسين، اضطرت معها السلطات إلى إخلاء عشرات القرى من السكان.

اقرأ أيضا.. شاهد.. دعاء مؤثر من أردوغان لمتضرري الحرائق في تركيا (فيديو)

والجمعة، أعلن وزير الزراعة والغابات التركي بكر باكديميرلي، في بيان، إنه “تمت السيطرة على على 70 من أصل 81 حريقا في غابات 24 ولاية”.

وأشار باكديميرلي إلى “مشاركة 45 مروحية و6 طائرات و10 مسيّرات و55 آلية ثقيلة و1080 سيارة إطفاء وأكثر من 4 آلاف فرد من طواقم الإطفاء في إخماد الحرائق”.

وأوضح أنه “لا تزال الجهود مستمرة للسيطرة على باقي الحرائق”.

وكانت العديد من الدول من بينها إيران وباكستان والبوسنة والهرسك وأوكرانيا والكويت ورسيا، قد أعربت عن تعازيها للشعب والحكومة التركية جراء حرائق الغابات التي أدت لمصرع عدد من المواطنين وإصابة العشرات في المناطق المتاخمة لتلك الغابات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق